اعلان الجانبي للصفحة

الإدارة الرابعة: 1958 – 1964

IMG-20150612-WA0040

الإدارة الرابعة: 1958 – 1964

من أنشطة الإدارات كانت الإدارة الرابعة لنادي بردى وكانت من 1958- 1964 وتولى رئاسة النادي الأستاذ فؤاد حبش ، بعد اعتزال سلفه خير الدين البكري العمل الإداري.

فؤاد حبش

والأستاذ فؤاد حبش سمعته وشهرته طيبة حتى الآن، وذكره لا ينقطع في المسائل الرياضية وقضاياها حتى تاريخنا المعاصر وهو من الرياضيين القلة الذين درسوا الرياضة علماً وأتقنوها عملاً وتفوقوا بها، وكان الحبش لاعباً بكرة القدم وكرة السلة وكرة المضرب وألعاب القوى، وعمل بعد عودته من القاهرة متخرجاً من المعهد العالي للتربية البدنية مدرساً ثم مفتشاً للتربية الرياضية، وكان كاتباً ومؤلفاً وصحفياً واعتبر الاحصائي الأول في سورية حيث وثق الكثير من الأحداث الرياضية.

وفضلاً عن رئاسته لنادي بردى فقد تسلم الحبش رئاسة اتحادات السلة والمضرب وألعاب القوى، وكان بطلاً في هذه الألعاب كلها وحقق نتائج جيدة، وهو عضو في منتخبات هذه الألعاب، وحاز على بطولة سورية بالتنس لسنوات طويلة.

وكان بطل لسورية في رمي الرمح والوثب العالي والطويل والوثبة الثلاثية في الأربعينيات والخمسينيات من القرن الماضي.

عندما تسلم إدارة النادي أدخل ألعاباً متعددة، كما أدخل الرياضة الأنثوية، وشكلّ فرقاً لها في كرة المضرب والسلة والطائرة واليد والطاولة.

وفي عهده نال النادي العديد من البطولات والألقاب.

وازداد في زمنه عدد أعضاء نادي بردى فوصل عددهم إلى (1000) عضو من أعضاء شرف مؤازرين وصغار ونساء، وضمت القائمة (150) مدرساً و (50) مهندساً مدنياً و (45) طبيباً و (100) من كبار رجال الأعمال.

وفضلاً عن تفوق النادي في كرة القدم ، فقد كان البطل الرسمي والدائم بكرة المضرب ، وحاز على ألقاب عدة في الدراجات والسلة وألعاب القوى وكرة الطاولة.

وانتشر أعضاؤه في الرياضة مؤسسين للكثير من الألعاب الرياضة، كما ترأسوا العديد من الاتحادات الرياضية، وكانوا أعضاء في اللجان الأولمبية .

وكانت الحصة الكبرى لرئيس النادي فؤاد حبش الذي تولى أيضاً رئاسة اتحادات ألعاب القوى وكرة السلة وكرة المضرب.

وتولى خير الدين البكري رئيس نادي بردى أول رئاسة لاتحاد كرة القدم ، مع العلم أن مؤسس كرة القدم في سورية هو الدكتور محمد سالم أول رئيس لنادي بردى.

وسيطر أعضاء نادي بردى على رئاسة اتحاد كرة القدم لفترة طويلة  فبعد البكري رأس اتحاد كرة القدم سليم عادل عبد الحق وفيصل شيخ الأرض وفاروق بوظو.

وتولى أدهم مشنوق رئاسة اتحاد السلة وفوزي تللو وبشير بيرقدار رئاسة اتحاد الكرة الطائرة وكمال شوقي رئاسة اتحاد السباحة القصيرة والطويلة، ومحمود أيوبي رئاسة اتحادي كرة الطاولة وكرة المضرب، ورفيق موشلي وتيسير مشنوق رئاسة اتحاد الدراجات وأديب موصللي كان رئيساً لاتحادي ألعاب القوى والسباحة، وموفق حافظ ترأس اتحاد السباحة الطويلة والتنس كما ترأس خليل مهير السعدي  رئاسة اتحاد كرة المضرب.

ومنذ تأسيس هيئة رعاية الشباب (تشبه الاتحاد الرياضي العام حالياً) كان لأعضاء نادي بردى مناصب فيها، ومن هؤلاء: خير الدين البكري وتيسير مشنوق وأدهم مشنوق وفؤاد حبش وعدنان بوظو وفاروق بوظو

بطولات

استمرت سيطرة نادي بردى على العديد من البطولات على مستوى الجمهورية ودمشق وخصوصاً في كرات القدم والمضرب والطاولة، وحاز على بطولة دمشق في كرة اليد عام 1961، كما حاز على عدة ألقاب في بطولات ألعاب القوى والسباحة، واستمرت لقاءات النادي الخارجية على ما هي عليه من زيارات متبادلة مع الدول الشقيقة في لبنان والأردن والعراق، بكرتي القدم والسلة والمضرب على وجه الخصوص، وباقي الألعاب حسب المناسبات، وكان العديد من لاعبي بردى أعضاء في المنتخبات الوطنية المشاركة في البطولات والدورات العربية والخارجية.

ومن أهم المباريات الخارجية كانت مباريات مختلفة وبكل الفئات مع منتخبي الباكستان وقبرص في دمشق بكرة المضرب.

ومع فترة الرئاسة الرابعة ، كانت الوحدة مع مصر حيث ازدادت العلاقات الرياضية قوة ومتانة، وكان لاعبو سورية المتميزين ينضمون تحت لواء ما سمي منتخب الجمهورية العربية المتحدة، رغم الظلم الذي لحق بالكثير من اللاعبين جراء سيطرة المصريين على القرار الرياضي، وأكثر شيء استفادت منه الرياضة السورية في الوحدة مع مصر إنها كسبت المشاركة في الدورات التدريبية التي تقام في مصر، كما انتسب الكثير من رياضيي سورية في المعاهد والكليات الرياضية المتطورة في مصر وتخرجوا منها مدربين وإداريين وحكام وقادة.

 

IMG-20150612-WA0030

IMG-20150612-WA0032

IMG-20150612-WA0037

IMG-20150612-WA0036

IMG-20150612-WA0035

IMG-20150612-WA0062

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *